Magdy Samuel

Post A Comment

 
 
السابق صفحة: 1 من 15 التالي
Comment

غالى جدا على وباشكر ربنا على معرفتى له استاذى الحبيب تعليمه وصوته وكلاماته بترن فى ودانى وكثير بارجع لخدماته وفعلا باشتاق ان اسمع صوته ولكن باشكر ربنا من اجل حياته الخادمة ومحبته الفياضة لانه كان من اكثر الخدام المفتوحين على حب الله .

-- نادية هنرى


Comment

Our Dear Dr. Magdy

as time goes very fast, we are missing you so much brother.
You lived honest to glorify God and you still glorifying him every moment
We will meet you soooooooon brother

-- Vera magdy


Comment

انه رجل الله الدي كان سبب بركة لحياتي

-- عمر من الجزائر


Comment

قد كنت بالفعل مثالاً لسيدك فى قصر ايامك وكما قيل فى وداعك أن حياة العظماء لا تقاس بطولها بل بعقها وآثرها فهنيئاً لك التمتع مع سيدك الذى خدمته بكل أمانة ولا نقول لك وداعاً بل الى لقاء قريب حيث تأتى مع موكب المسيح فى الاختطاف وتصير الكلمة أين شوكتك يا موت و أين غلبتك يا هاوية.

-- سعيد كمال سدراك


Comment

ان مات يتكلم بعد

-- ميشيل ارمانيوس


Comment

سمعت كثيرا عن د.مجدى صموئيل وكنت اود رؤيته شخصيا وكان اللقاء والوداع قبل انتقال العزيز بشهور بمؤتمر بولاية انديانا وما زلنا نذكر خدماته الرائعه عن المصالحه. تشرفت بزيارته وزوجته الفاضله لبيتى لم انسى رغم انه كان مونهك من السفر والخدمة الشاقه كيف صار قريبا لكل نفس فينا حتى اطفالى اقتربوا منه واحبوه كان مختلفا عن الاخريين احب الرب وانجز خدمته الكبيرة فى وقت قصير فاراحه الرب واختارهزالى اللقاء فى السماء يا محبوب.

-- عماد عدلى عياد


Comment

محب جدا للنفوس

-- رينية صلاح (المنيا)


Comment

انسان رائع بمعنى الكلمة وخادم امين وطبيب متميز

-- Fadi Sameh


Comment

يا مَن مَجَّدت سيدك الذي فداكَ
ها اليوم تُزَفْ بأكليل البِر الى السماءِ
نبكيك اليوم فرحاً وقلوبَنا ....لفراقك تعتصر دماء
رأينا فيك السـيّد ... وكنت له أوفى الأوفياء
الموت والهاويةُ قد سُحِقا ... بدمِ مَنْ كانَ لك فِداء
أسمُهُ يَسوع الذي كَتَبَ ...(مجدي) في سِفرالحياه
مباركٌ لك هذا الذي انت فيه... يا ابن النيل ..يا ابن الأصلاء
مع القديسين انت اليوم ... مع العريس ...هناك في السماء
لا عويلٌ..لاصراخٌ ...ولا بكاء ..بل ترنيمٌ وتسبيحٌ للرب في العُلاء
ذرفت الدموعَ حباً وصدقاً.... كي تُنيرَ عقولَ الجهلاء
في طريق بولس وبطرس سِرتَ...وسلكت درب الصليب ..درب العناء
والكالحبيب يوحنا احببتنا...وكنتَ كـ..لوقا من الأطباء
لن ننساك يا حبيباً ماحيينا...فحبك باق في الأحشاء
إرقد بسلام في حضن فادينا...وقل وداعاً يا ارض الغرباء

-- ادورد بولس


Comment

بالرغم من ان عيناي لم يكتحلا برؤيته الا اني اشعر وانه جالس امامي عندما اسمع عضاته المؤثرة التي تنخس القلب وتجعله يرتد عن فعل المعصيه والسبب في مدى تأثير عضاته بسيط جداً....لأنه تمثل بسيده وسيده لم يبخل عليه ابداً إذ ملأئهُ بروحه القدوس كلما اعتلى المنبر ليخبر مَنْ هُم مِن حوله بأنجيل الخلاص. هنيئاً لك لما انت فيه الآن والى ان نلقاك في حضن الفادي...آمين.

-- ادورد بولس


Comment

زكرى الصديق تدوم الى الابد ازكرنا نحن المؤمنينا امام عرش النعمه وبالاخص فى هذه الايام الصعبه

-- بولس ق


Comment

كنت فى اجتماع الاخوه تريومف وكان معى شخص غير مؤمن وطلبت من الرب ان تكون الكلمه على لسان الاخ مجدى واستجاب لى الرب وكان لها الاثر الفعال الرب يبارك الاخت هاله فى تكمله الخدم هوما زال تاثير خدمته موجود وسيظل والرب يباركم

-- رفعت شفيق جيد


Comment

الحاضرالغائب ليت لسانى قلم شاعر حتى ارثيك بقصيدة حب عندما تعظ من القلب عندما تشخص مرض فانت يسوع على الارض صلى عنا وانت امام العرش الالهى تتمتع بحب حبيبك يسوع

-- خاطى


Comment

ذهب دكنور مجدى عن الأرض ولكن حبه وخدمته لم تذهب معه لكن فى الأجتماعات ستبقى وباكمال هاله المشوار بمعونة القدير سيظل الطريق مفتوح لكل من يطلب الرب يباركك يا هاله

-- منال . ر . مراد


Comment

Jesus said : He who finds his life will lose it, and he who loses his life for My sake will find it.
I miss you brother Magdy

-- Elie